مالذي تريده الشركات في الموظف – نسخة مختصرة

Post image of مالذي تريده الشركات في الموظف – نسخة مختصرة
التصنيف إدارة الأداء , التطوير والتدريب , تطوير ذاتي 2 تعليقات

التخرج الأول على الدفعة لا يعني بالضرورة أنك الخيار المفضل للشركات، وكذلك لا يعني حصولك على تقييم مقبول أنك لست الخيار المفضل للشركات. لا تسيء فهمي، أنا مع الجد والإجتهاد في التحصيل الأكاديمي فهي مؤشر واضح على جدية الطالب ولكني أقول أن مؤهلك ليس كل شيء وتدني مستواك ليس نهاية الدنيا.

هناك متطلبات تساعد في زيادة زيادة الفرصالوظيفية وكذلك تقدمك الوظيفي.

أرجو ملاحظة أن هذه هي النسخة المختصرة من المقالة وإذا كنت تبحث عن النسخة الكاملة يمكنك العثور عليها من خلال هذا الرابط المقالة الكاملة

اللغة الإنجليزية:

كل ما ارتفع مستواك في اللغة الإنجليزية كل ما إزدادة فرصك. معظم الشركات متنوعة الجنسيات وبعضها له تعاملات خارجية مكثفة ولذا من يتقن اللغة هو الخيار المفضل. أيضا مصادر المعرفة لا تعد ولا تحصى باللغة الإنجليزية وخاصة المجانية على الإنترنت

برامج المايكروسوفت أوفيس:

  • الإكسل: المعادلات والرسوم البيانية والتقارير
  • البوربوينت: تصميم عروض تقديمية إحترافية وأنيقة والإستفادة من الرسوم البيانية.
  • الورد: كتابة النماذج الإحترافية ودمج الرسائل، وإضافة الحقول والتواريخ بشكل آلي.
  • الأوتلوك: ترتيب المهام وإدارتها وتوزيعها واستخدام تنبيهات التذكير للمتابعة.

مهارات العرض والإلقاء:

تخلص من رهبة الحديث أمام الناس وتعلم أساسيات الإلقاء والعرض، شارك وتحدث في الإجتماعات كل ما كان مناسبا.

الخبرات والأنشطة السابقة:

لا ترفض الوظائف فقط لأنها ليست ما تطمح إليه، واعمل حتى تجد الوظيفة المناسبة. كذلك شارك في المناسبات التطوعية والخيرية كلما سنحت لك الفرصة. المهم في الموضوع أن لا تبقى في المنزل تأكل وتشرب فقط!

الكفاءات:

هناك العديد من الكفاءات السلوكية التي ينبغي على الجميع إتقانها وهذه بعض من أهمها

  • التعاون والعمل الجماعي: يجب إحترام زملائك في العمل في إدارتك وفي الشركة وتقديم المساعدة قبل طلبها. تعاون معهم وإجب إستفساراتهم من خلال وسائل التواصل بكل إحترام وتقدير.
  • المبادرة: لا تتوقف عن العمل عندما تواجهك مشكلة ما قد تعطل سير العمل بل ابحث كل السبل الممكنة لإكمال مهامك. بادر في حل المشاكل والمساعدة في تخطيها وتطوع للمساعدة كل ما استطعت.
  • التحليل وحل المشكلات: تعلم كيف تحلل المشاكل وتقسمها إلى أجزاء مختلفة لمعرفة الأسباب الفعلية وراءها.لا تكتفي بالعلاجات الصغيرة السريعة التي تعالج العوارض فقط!
  • الإيجابية: التشائم يحبط المعنويات ويقتلها، لماذا تزيد من صعوبة الحياة والأمور بالتشاؤم؟ الإيجابية تمكنمن أداء عملك بشكل أفضل وكذلك تساعدك على إتخاذ القرارات وحل المشكلات بنفسية مرتاحة وبدون ضغوط.
  • الإبداع والتفكير خارج الصندوق: تعلم كيف تكتشف الأمور الروتينية المتكررة والتي تؤثر بشكل سلبي على أداء العمل ووأبحث عن أفضل الحلول حتى ولو كانت جديدة وغير تقليدية. لا تخشى المحاولة والتجديد أبدا.
  • تقبل التغيير: التغيير في معظم حالاته يسعى لتحسين الأمور أو تفادي مشاكل أكبر تعلم كيف تتقبل التغيير ومعرفة أسبابه حتى ولو لم تعجبك. لا تكن صلبا فتكسر.
  • التخطيط وتحديد الأولويات: دائما تفهم ورتب أولويات المهام وتعلم كيف تقوم بتخطيطها، التخطيط في العمل من أهم الكفاءات.
  • الرغبة في التطور والتعلم: لا تقف عند حدود معرفتك الحالية فحسب، بل واصل تطوير نفسك بكل الطرق الممكنة الإنترنت مصدر مفتوح لذلك. وكذلك تعلم من أخطاءك ولا تكررها.
  • الذكاء الوجداني/العاطفي: تعلم التحكم في مشاعرك وعدم الإرتباك عند الغضب والخوف والأزمات، وإلا سيؤثر ذلك على تصرفاتك. وكذلك لا تصدر أحكام مسبقة على الناس دون معرفة الأسباب خلف تصرفات قد تبدو لك غريبة.


نُشر بواسطة عبدالعزيز التميمي   @   23 يناير 2013 2 تعليقات
الوسوم : , ,

2 تعليقات

التعليقات
مايو 12, 2013
2:45 م

معلومات جيده ليتسلح بها اي خريج في بداية حياته العملية، بارك الله فيك.

يناير 19, 2016
1:33 ص
#2 Mona :

جميل

أترك تعليقاً

التدوينة الأقدم
«
التدوينة الأحدث
»
DigiBlu designed by Credit Card In conjunction with Credit Card Guide , Canadian Credit Cards Blog , Cashback Credit Cards.
%d مدونون معجبون بهذه: